...
تجاوز المقدمة


تحرص هدى على التوجه إلى المركز الصحي - المدعوم من جمعية رعاية الأسرة اليمنية والممول من مكتب تنسيق الشؤن الإنسانية التابع للأمم المتحدة (اوتشا) – بمعية طفليها  بشكل دوري منذ فترة طويلة وذلك من أجل متابعة حالتهم الصحية و معالجة نقص التغذية الذي يعانوه .. 
تقول هدى التي تعيش مع أسرتها في مدينة مبين إنها تتردد على المركز منذ أن كانت حاملا في الشهر الرابع بابنها الثاني  و كانت تحضر مرة كل شهر تقريبا وحظيت برعاية طبية كاملة من قبل الكادر الصحي التابع للجمعية حتى وضعت جنينها بعد ان تمت الولادة بشكل طبيعي ..
لم تتوقف هذه السيدة الثلاثينية عند ذلك بل استمرت بمتابعة حالتها وحالة جنينها بصورة مستمرة حتى بلغ الشهر السادس على الرغم من المسافة الطويلة ووعورة الطريق التي تقطعها للوصول إلى المركز الصحي الذي يقع في اطار المستشفى الوحيد في مدينة مبين التي يقطنها سبعين ألف نسمة تقريبا..
(كنت اجي للمستشفى  وانا في الشهر الرابع ، أتابع الدكتورة لوما وضعت الولد عبد الكريم وبعدين تابعت الدكتورة من شان التغذية .. كل شهر كنت اجي المستشفى والحمد لله انا بخير انا وجهالي ) تقول هدى..
أما الطبيبة التي كانت تتابع حالة هدى فقالت : (تابعنا حالتها ابتداء من الشهر الرابع حتى الشهر التاسع .. طبعا كانت تجي كل شهر مرة واحدة لكن الشهر التاسع جت مرتين لمراقبة وضع الجنين والحمد لله كانت ولادتها طبيعية ..كنا نصرف لها تغذية من اول ما حضرت إلينا حتى الان  وتعتبر هذه  اخر زيارة لها بحكم انها مرضعة في الشهر السادس .. نحن الأن بنتابع حالة أولادها الاول عمره سنتين والثاني طبعا ستة شهور .. وحنصرف لهم مكملات غذائية  حق شهر كامل بحيث ياخذوا كل يوم واحدة و عند الانتهاء نصرف لهم مرة ثانية )..
و بحسب الطبيبة ذاتها فان حال هدى ينطبق على كثير من نساء المنطقة اللاتي يفدن إلى المركز سواء لمتابعة حالتهن الصحية او لعلاج مشاكل سوء التغذية لديهن ولدى اطفالهن حيث يتم اجراء الفحوصات الطبية مجانا كما  تصرف لهم الادوية المناسبة بصورة مجانية ايضا ..

مشاركة

صور